هل سنصبح ملائكة بعد أن نموت؟



السؤال: هل سنصبح ملائكة بعد أن نموت؟

الجواب:
الملائكة كائنات خلقها الله (كولوسي 15:1-17) ويختلفون تماماً عن البشر. فهم عملاء الله لتنفيذ خطته ولخدمة أتباع المسيح (عبرانيين 13:1-14). ولا توجد أية إشارة بأن الملائكة كانوا بشراً، أو أي شيء آخر، سابقاً – فقد تم خلقهم ملائكة. والملائكة لا يحتاجوا الى الفداء ولا يستطيعون أن يختبروا الفداء الذي جاء المسيح لكي يقدمه إلى الجنس البشري. تصف رسالة بطرس الأولى 12:1 رغبتهم للنظر في الإنجيل، ولكن ذلك ليس متاحاً لهم. فلو أنهم كانوا بشراً في السابق، لن يكون مبدأ الخلاص لغزاً بالنسبة لهم، لأنهم سيكونون قد إختبروه. نعم، هم يبتهجون برجوع خاطيء للمسيح (لوقا 10:15)، ولكن الخلاص الذي صنعه المسيح ليس لهم.

عاجلاً أم آجلاً سيختبر جسد المؤمن بالمسيح الموت. فماذا سيحدث بعد ذلك؟ ستذهب روح المؤمن لتكون مع المسيح (كورنثوس الثانية 8:5). ولكن لن يصبح المؤمن ملاكاً. ومن الجدير بالذكر أنه كان من السهل التعرف على ايليا وموسى على جبل التجلي. حيث أنهما لم يكونا قد تحولا إلى ملائكة، ولكنهما ظهرا كنفسيهما – ولكن بأجساد ممجدة – ولهذا تمكن كل من بطرس ويعقوب ويوحنا من التعرف عليهم.

يقول بولس في رسالة تسالونيكي الأولى 13:4-18 أن المؤمنين بالمسيح هم راقدين في المسيح؛ أي أن أجسادهم قد ماتت، ولكن أرواحهم مازالت حية. ويقول هذا النص أنه عند عودة المسيح سيحضر المؤمنين الراقدين معه وأن أجسادهم ستقام، وسيعطون أجساد جديدة كجسد المسيح المقام وتتحد مع أرواحهم التي ستأتي معه. سوف يختبر كل المؤمنين بالمسيح الأحياء عند رجوع المسيح مرة ثانية، تحول أجسادهم لتصبح مثل المسيح، وأيضاً تتجدد أرواحهم، ولا تعود لهم طبيعة خاطئة.

وسيتعرف المؤمنون بالمسيح على بعضهم البعض وسيحيوا مع الرب للأبد. وسيخدمونه الى الأبد، ليس كملائكة، ولكن مع الملائكة. فنشكر الرب على الرجاء الحي الذي يقدمه للمؤمن من خلال الإيمان بإبنه يسوع المسيح.

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
هل سنصبح ملائكة بعد أن نموت؟