من أين أبدأ بداية قراءة الكتاب المقدس؟



السؤال: من أين أبدأ بداية قراءة الكتاب المقدس؟

الجواب:
كبداية، يجب أن نعلم أن الكتاب المقدس ليس بكتاب عادي يسهل قراءته من الغلاف للغلاف. بل هو في الواقع موسوعة، أو مجموعة من الكتب دونها محررون مختلفون بلغات متعددة في فترة زمنية تزيد عن 1500 عام. قال مارتن لوثر Martin Luther أن الكتاب المقدس هو "مهد المسيح" بسبب أن كل ما يحتويه من تاريخ ونبؤات تشير إلى المسيح. ولذا، فالقراءة الأولى للكتاب المقدس لابد وأن تبدأ بقراءة الأناجيل الأربعة. ويعتبر إنجيل مرقس بداية جيدة اذ أنه كتاب سهل الفهم وسريع القراءة. ثم يتبع ذلك إنجيل يوحنا، والذي يركز على ما قاله يسوع عن نفسه. يخبرنا مرقس عما فعله يسوع، بينما يخبرنا يوحنا عن ما قاله يسوع عن نفسه، ومن هو يسوع. ويوجد في إنجيل يوحنا أبسط وأكثر المقاطع الكتابية وضوحاً، وأيضاً أكثر المقاطع تأثيراً وعمقاً. فقراءة الأناجيل الأربعة (متى، مرقس، لوقا، يوحنا) ستعرفك بحياة المسيح وخدمته.

وبعد ذلك قم بقراءة بعض الرسائل مثل (رسائل أفسس، وفيلبي و يوحنا الأولى). إذ تعلمنا هذه الرسائل، كيف نعيش حياتنا بشكل مرضي أمام الله. وعند قراءة العهد القديم، إبدأ بقراءة سفر التكوين. فهو يخبرنا عن خلق الله العالم، وكيفية سقوط الإنسان في الخطية وتأثير ذلك على العالم. ويمكن أن تكون قراءة أسفار الخروج واللاويين والعدد والتثنية صعبة، حيث أنها تحتوي على الشريعة والطريقة التي أمر الله أن يعيش بها اليهود. ولا يجب تجنب هذه الأسفار ولكن يمكن تأجيل قراءتها لوقت لاحق. في أي حال، حاول ألا تتعثر في قراءتها. وقم بقراءة الأسفار من يشوع الى أخبار الأيام لمعرفة تاريخ شعب إسرائيل. سوف تزيد قراءة أسفار المزامير حتى نشيد الأنشاد من معرفتك بالشعر والحكمة اليهودية. ويمكن أن تكون الأسفار النبوية، إشعياء حتى ملاخي، صعبة الفهم أيضاص. فتذكر أنه من الضروري طلب الحكمة والفهم من الله عند قراءة كلمته (يعقوب 5:1). فالله هو مؤلف الكتاب المقدس وهو يريدك أن تفهم كلمته.

يمكنك أن تثق أن الله سوف يبارك مجهوداتك في السعي لمعرفته ومعرفة كلمته، أياً ما كان موضع البداية، أو طريقة دراسة كلمة الله. فنحن بحاجة إلى كلمة الله: "لَيْسَ بِالْخُبْزِ وَحْدَهُ يَحْيَا الإِنْسَانُ بَلْ بِكُلِّ كَلِمَةٍ تَخْرُجُ مِنْ فَمِ اللَّهِ" (متى 4: 4). وكلام الله: "كَامِلٌ يَرُدُّ النَّفْسَ. شَهَادَاتُ الرَّبِّ صَادِقَةٌ تُصَيِّرُ الْجَاهِلَ حَكِيماً. وَصَايَا الرَّبِّ مُسْتَقِيمَةٌ تُفَرِّحُ الْقَلْبَ. أَمْرُ الرَّبِّ طَاهِرٌ يُنِيرُ الْعَيْنَيْنِ...ِ نَقِيٌّ ثَابِتٌ إِلَى الأَبَدِ. أَحْكَامُ الرَّبِّ حَقٌّ عَادِلَةٌ كُلُّهَا. أَشْهَى مِنَ الذَّهَبِ وَالإِبْرِيزِ الْكَثِيرِ وَأَحْلَى مِنَ الْعَسَلِ وَقَطْرِ الشِّهَادِ..." (مزمور 19: 7-10). كلمة الله هي الحق، والحق سوف يغير حياتك (يوحنا 17: 17).

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
من أين أبدأ بداية قراءة الكتاب المقدس؟