من المسئول عن موت المسيح؟ من قتل يسوع؟



السؤال: من المسئول عن موت المسيح؟ من قتل يسوع؟

الجواب:
إجابة هذا السؤال لها عدة أوجه. أولاً، لا يوجد شك في مسئولية قادة اسرائيل الدينيين عن موت يسوع. يقول انجيل متى 26: 3-4 "حِينَئِذٍ اجْتَمَعَ رُؤَسَاءُ الْكَهَنَةِ وَالْكَتَبَةُ وَشُيُوخُ الشَّعْبِ إِلَى دَارِ رَئِيسِ الْكَهَنَةِ الَّذِي يُدْعَى قَيَافَا وَتَشَاوَرُوا لِكَيْ يُمْسِكُوا يَسُوعَ بِمَكْرٍ وَيَقْتُلُوهُ". طالب القادة اليهود الرومان بقتل يسوع (متى 27: 22-25). لم يستطيعوا أن يستمروا في السماح له بعمل الآيات والمعجزات لأن ذلك يهدد مكانتهم في المجتمع الديني الذي كانوا يسيطرون عليه (يوحنا 11: 47-50)، لذلك "تَشَاوَرُوا لِيَقْتُلُوهُ" (يوحنا 11: 53).

كان الرومان هم الذين نفذوا القتل بالفعل (متى 27: 27-37). كان الصلب وسيلة الإعدام لدى الرومان، يحكم بها وينفذها الرومان تحت سلطان بيلاطس البنطي الحاكم الروماني الذي حكم على يسوع بالموت. قام الجنود الرومان بدق المسامير في يديه ورجليه، ورفع عسكر من الرومان الصليب، وقام جندي روماني بطعنه في جنبه (متى 27: 27-35).

كان بنو اسرائيل أيضًا مشاركين في موت يسوع. كانوا هم من هتفوا قائلين: "اصلبه، اصلبه!" وهو واقف يحاكم أمام بيلاطس (لوقا 23: 21). كما أنهم صرخوا مطالبين بإطلاق سراح اللص باراباس بدلاً من يسوع (متى 27: 21). أكَّد الرسول بطرس هذا في أعمال 2: 22-23 عندما قال للرجال الإسرائيليين: "بِأَيْدِي أَثَمَةٍ صَلَبْتُمُوهُ وَقَتَلْتُمُوهُ". في الواقع، كان قتل يسوع مؤامرة اشترك فيها كل من روما وهيرودس وقادة اليهود وبنو اسرائيل، مجموعة متباينة من الناس الذين لم يتفقوا معًا على أي شيء قبل هذا أو بعده ، ولكنهم اتفقوا في هذه المرة على التآمر في أمر لا يخطر على بال وقاموا بتنفيذه: ألا وهو قتل ابن الله.

ولكن، وربما للعجب، كان الله نفسه هو من قتل يسوع. كان هذا أعظم فعل ينفذه العدل الإلهي "بِمَشُورَةِ اللهِ الْمَحْتُومَةِ وَعِلْمِهِ السَّابِقِ" (أعمال 2: 23) ولأسمى هدف. موت المسيح على الصليب ضمن خلاص ملايين لا تحصى، ودبَّر الطريق الوحيد لكي يغفر الله الخطايا دون المساومة في قداسته وبره الكامل. كان موت المسيح على الصليب هو خطة الله الكاملة لفداء خاصته للأبد. كان موت المسيح أكثر بكثير من مجرد الإنتصار على إبليس، كما يقترح البعض، أو من كونه مأساة لا ضرورة لها، لأنه كان عمل نعمة الله وصلاحه ورحمته والتعبير الأسمى عن محبة الله الآب للخطاة. وضع الله يسوع للموت من أجل خطايانا حتى نعيش نحن في بر بلا خطية أمامه، البر المتاح فقط بسبب الصليب. "لأَنَّهُ جَعَلَ الَّذِي لَمْ يَعْرِفْ خَطِيَّةً، خَطِيَّةً لأَجْلِنَا، لِنَصِيرَ نَحْنُ بِرَّ اللهِ فِيهِ" (كورنثوس الثانية 5: 21).

لذلك، دم المسيح الذي سفك على الصليب، علينا نحن الذين أتينا إليه بالإيمان. فقد مات لكي يدفع عنا جزاء خطايانا (رومية 5: 8؛ 6: 23).

English


عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
من المسئول عن موت المسيح؟ من قتل يسوع؟

تعلم كيف ...

الحصول على الحياة الأبدية



استغفر الله