ماذا يقول الكتاب المقدس بشأن الكبرياء؟



السؤال: ماذا يقول الكتاب المقدس بشأن الكبرياء؟

الجواب:
هناك فرق بين الكبرياء الذي يكرهه الله (أمثال 8: 13)، والفخر الذي نشعر به عندما ننجز عملنا بطريقة جيدة (غلاطية 6: 4)، والفخر الذي نعبِّر عنه بشأن إنجازات أحباؤنا (كورنثوس الثانية 7: 4). فالكبرياء الذي ينبع من البر الذاتي هو خطية، والله يكرهه لأنه يعوق طلب الله.

يشرح مزمور 10: 4 كيف أن المتكبرين مشغولين بأنفسهم لدرجة إن أفكارهم تكون بعيدة عن الله: "الشِّرِّيرُ حَسَبَ تَشَامُخِ أَنْفِهِ يَقُولُ: [لاَ يُطَالِبُ]. كُلُّ أَفْكَارِهِ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ". إن هذا الكبرياء المتشامخ هو عكس روح التواضع الذي يطلبه الله فينا: "طُوبَى لِلْمَسَاكِينِ بِالرُّوحِ لأَنَّ لَهُمْ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ" (متى 5: 3). إن "الْمَسَاكِينِ بِالرُّوحِ" هم أولئك الذين يدركون مدى إفلاسهم الروحي وعدم مقدرتهم على الإقتراب من الله لولا نعمته الإلهية. أما المتكبرين، فقد أعماهم تشامخهم حتى أنهم يظنون أنهم لا يحتاجون الله، أو الأسواء من هذا يعتقدون أن الله يجب أن يقبلهم كما هم لأنهم يستحقون قبوله.

تخبرنا كلمة الله ما هي عواقب الكبرياء. فيقول سفر الأمثال 16: 18-19 أنه "قَبْلَ الْكَسْرِ الْكِبْرِيَاءُ وَقَبْلَ السُّقُوطِ تَشَامُخُ الرُّوحِ. تَوَاضُعُ الرُّوحِ مَعَ الْوُدَعَاءِ خَيْرٌ مِنْ قَسْمِ الْغَنِيمَةِ مَعَ الْمُتَكَبِّرِينَ". لقد طُرِد الشيطان من السماء بسبب الكبرياء (أشعياء 14: 12-15). فقد كانت له الجرأة والوقاحة حتى يحاول أن يضع نفسه مكان الله لكي يتسلط على العالم. ولكن في يوم الدينونة الأخير سيطرح إبليس في الجحيم. أما الذين يقفون بتحدي أمام الله لا ينتظرهم سوى الكوارث (اشعياء 14: 22).

لقد منع الكبرياء الكثيرين من قبول الري يسوع المسيح مخلصاً شخصياً لهم. فالإعتراف بالخطية وإدراك أننا في قوتنا الذاتية لا نستطيع أن نفعل شيئاً لنرث الحياة الأبدية هو حجر عثرة دائم أمام المتكبرين. فيجب ألا نفتخر بأنفسنا؛ أما إذا أردنا الإفتخار بشيء فيجب أن يكون ذلك إعلان مجد الله. فما نقوله عن أنفسنا لا يعني أي شيء في خدمة الله. ولكن ما يقوله الله عنّا هو المهم (كورنثوس الثانية 10: 18).

لماذا يعتبر الكبرياء خطية هكذا؟ الكبرياء هو أن ننسب إلى أنفسنا شيئاً تممه الله. الكبرياء هو أخذ المجد الذي هو من حق الله والإحتفاظ به لذواتنا. إذاً الكبرياء هو عبادة الذات. إن كل ما نحققه في هذا العالم لم يكن ممكناً تحقيقه لولا مساندة الرب لنا. "لأَنَّهُ مَنْ يُمَيِّزُكَ؟ وَأَيُّ شَيْءٍ لَكَ لَمْ تَأْخُذْهُ؟ وَإِنْ كُنْتَ قَدْ أَخَذْتَ فَلِمَاذَا تَفْتَخِرُ كَأَنَّكَ لَمْ تَأْخُذْ؟" (كورنثوس الأولى 4: 7). لهذا السبب نحن نعطي المجد لله – هو وحده مستحق كل المجد.

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
ماذا يقول الكتاب المقدس بشأن الكبرياء؟