ما هي صلاة الخلاص؟



السؤال: ما هي صلاة الخلاص؟

الجواب:
يتسأل الكثير من الناس، "هل هناك صلاة معينة يمكنني أن أتلوها حتى أنال الخلاص؟" وعند محاولة إجابة هذا السؤال يجب الأخذ في الأعتبار أنه لا يمكن نوال الخلاص من خلال تلاوة صلاة معينة أو ترديد كلمات بعينها. ولا نجد أي أمثلة مذكورة في الكتاب المقدس عن نوال الخلاص من خلال الصلاة. فتلاوة صلاة معينة للحصول على الخلاص هو أمر غير كتابي.

الطريقة الكتابية لنوال الخلاص هي الإيمان بالمسيح. يقول إنجيل يوحنا 16:3 "لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ". إذاً نوال الخلاص يأتي عن طريق الأيمان (أفسس 8:2)، وقبول المسيح كمخلص (يوحنا 12:1)، والثقة الكاملة بالمسيح وحده (يوحنا 6:14؛ أعمال الرسل 12:4) – وليس عن طريق ترديد الصلاة.

رسالة الخلاص الموجودة في الكتاب المقدس بسيطة وواضحة، كما أنها عجيبة في نفس الوقت. فكلنا أخطأنا في حق الله (رومية 23:3). ولايوجد أي شخص قد عاش حياته بلا خطية (جامعة 20:7). وبسبب خطيتنا، نستحق عقاب الله – الذي هو الموت (رومية 23:6). وبسبب خطيتنا والعقاب المستحق، لا يمكننا أن نفعل أي شيء للمصالحة مع الله. ولكن بسبب حب الله لنا، تجسَّد الله في شخص يسوع المسيح. ولقد عاش يسوع حياة كاملة وكان دائماً يعلم الناس الحق. ولكن البشر رفضوا يسوع المسيح وأسلموه إلى للموت صلباً. ولكن، من خلال موت الإنسان الوحيد البار حقاً، صار لنا الخلاص. فقد مات المسيح بدلاً عنا. وأخذ على نفسه عبء ودينونة خطايانا (كورنثوس الثانية 21:5). ثم أقام الله المسيح من بين الأموات (كورنثوس الأولى 15)، وأثبت بذلك أن موته كان ثمنا كافياً عن خطايانا، وبأنه قد إنتصر على الخطية والموت. ونتيجة لتضحية المسيح، يمنحنا الله الخلاص كعطية مجانية. ويدعونا الله أن نتوب عن خطايانا (أعمال الرسل 30:17)، وأن نثق بما عمله المسيح كثمن كاف عن خطايانا (يوحنا الأولى 2:2). يتم الحصول على الخلاص من خلال قبول عطية الله الممنوحة لنا، وليس من خلال تلاوة صلاة محفوظة.

ولكن، هذا لا يعني أن الصلاة لا يمكن أن تكون جزء من قبول الخلاص. أن كنت تفهم رسالة الإنجيل، وتؤمن أنها صادقة، وقد قبلت يسوع المسيح كمخلص لك – فأنه من الجيد والمناسب أن تعبر عن ذلك الإيمان لله من خلال الصلاة. فالتواصل مع الله من خلال الصلاة يمكن أن يكون طريقة للتقدم من مجرد قبول الحقائق عن المسيح إلى الثقة الكاملة فيه كمخلص. فيمكن أن تكون الصلاة مرتبطة بثقتك في المسيح وحده كمخلصك وفاديك.

ولكن، أيضاً، من المهم ألا تعتبر أن خلاصك مبني على ترديد صلاة معينة. فتلاوة الصلاة لن يخلصك! إن كنت تريد أن تحصل على الخلاص الممنوح من خلال المسيح، آمن به فقط. ثق أن موته كان تضحية كافية من أجل خطاياك. إعتمد تماماً عليه وحده لخلاصك. فهذا هو الأسلوب الكتابي للحصول على هبة الخلاص. وإن كنت قد قبلت يسوع المسيح كمخلص لك، بالطبع إرفع قلبك إليه بالصلاة. أخبر الله عن إمتنانك من أجل ما فعله يسوع المسيح من أجلك. إحمده من أجل محبته وتضحيته. أشكر الرب يسوع من أجل موته عن خطاياك، وتدبيره لخلاصك. فهذه هي العلاقة الكتابية بين الصلاة والخلاص.

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
ما هي صلاة الخلاص؟