ماذا تعني كلمة مارانآثا؟



السؤال: ماذا تعني كلمة مارانآثا؟

الجواب:
مارانآثا هي كلمة آرامية تعني "الرب آتٍ" أو "تعال أيها الرب". واجهت الكنيسة الأولى الإضطهاد، ولم تكن حياة المؤمنين تحت الحكم الروماني حياة سهلة. فقد ألزم الرومان الجميع بإعلان أن القيصر إله. وعرف المؤمنين الأوائل أنه يوجد إله واحد ورب واحد – يسوع المسيح – فلا يستطيعون أن يقولوا أن قيصر "رب" بضمير صالح، لهذا بحث عنهم الرومان وإعتبروهم خائنين وإضطهدوهم بل وقتلوهم.

وفي وسط الحياة في تلك الظروف، وجد المؤمنين تشجيعاُ معنوياً فى الرجاء بمجيء المسيح ثانية. وصارت كلمة "مارانآثا" التحية الشائعة بين المؤمنين المضطهدين، بدلاً من التحية اليهودية "شالوم" (سلام). عرف أتباع المسيح أنه لن يكون هناك سلام لأن المسيح أخبرهم بذلك (متى 10: 34؛ لوقا 12: 51). ولكنهم أيضاً عرفوا أن الرب سيأتي ثانية لكي يؤسس مملكته، وقد وجدوا تعزية كبيرة في تلك الحقيقة. كانوا يذكرون بعضهم البعض بإستمرار أن الرب آت (لوقا 21: 28؛ رؤيا 22: 12). وقد قام المسيح بتعليم عدة أمثال حول نفس موضوع السهر والإنتظار والإستعداد لمجيئه ثانية (متى 25: 1-13؛ لوقا 12: 35-40).

واليوم يعيش المؤمنين بربنا ومخلصنا يسوع المسيح في ضوء معرفة أنه يمكن أن يأتي في أي وقت. علينا أن نكون مستعدين عندما يأتي النداء. يجب أن نتوقع مجيئه كل يوم، ويجب أن نشتاق لمجيئه كل يوم. تذكرنا مارانآثا أن نجعل أعيننا على أمور الروح الأبدية. فالتركيز على الأشياء المادية يجعلنا في صراع نفسي مستمر. فعندما ننظر لأسفل نرى الأرض، وعندما ننظر حولنا نرى أشياء أرضية. ولكن عندما نرفع أعيننا لأعلى نرى رجاء سرعة مجيء ربنا يسوع المسيح. فنقول للمحبطين اليوم، مارانآثا! وللمنزعجين اليوم، مارانآثا! ولمن يملؤهم القلق بسبب مشكلات يواجهونها، مارانآثا! الرب آتٍ!

English


عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
ماذا تعني كلمة مارانآثا؟