ما هي الأناجيل الغنوسية؟



 

السؤال: ما هي الأناجيل الغنوسية؟

الجواب:
الأناجيل الغنوسية هي كتابات الغنوسيين "المسيحيين" الأوائل. بعد القرن الأول للمسيحية، ظهر قسمين رئيسيين – المسيحيين الأرثوذكس والغنوسيين. وقد تمسك المسيحيين الأرثوذكس بالأسفار التي لدينا في الكتاب المقدس اليوم وما يعتبر اليوم اللاهوت الأرثوذكسي. أما المسيحيين الغنوسيين، إن كان يمكن أن نسميهم فعلاً مسيحيين، كانت لهم نظرة مختلفة تماماً للكتاب المقدس والمسيح والخلاص بل وكل العقائد المسيحية الهامة. ولكن، لم يكن لديهم أية كتابات من الرسل تدعم معتقداتهم أو تمنحها مصداقية.

هذا هو السبب، وهذه هي الطريقة التي وجدت بها الأناجيل الغنوسية. فقد قام الغنوسيون بالإحتيال لإلصاق أسماء مشاهير المسيحيين بكتاباتهم مثل إنجيل توما وإنجيل فيلبس وإنجيل مريم...الخ. وكان إكتشاف مكتبة نجع حمادي في صعيد مصر عام 1945 بمثابة إكتشاف هام للأناجيل الغنوسية. وتتم الإشارة إلى هذه الأناجيل الغنوسية غالباً بأنها "الأسفار المفقودة من الكتاب المقدس".

فكيف نتعامل مع الأناجيل الغنوسية؟ هل يجب ضم بعضها أو كلها إلى الكتاب المقدس؟ كلا، لا يجب أن نفعل ذلك. أولاً، وكما ذكرنا سابقاً، إن الأناجيل الغنوسية مزيفة، وتم الإحتيال لوضع أسماء الرسل عليها لإكسابها مصداقية لدى الكنيسة الأولى. ولكن، نشكر الله أن آباء الكنيسة الأولى كانوا متفقين بالإجماع في تمييز التعاليم الكاذبة التي تروج لها الأناجيل الغنوسية. فتوجد تناقضات لا تحصى بين الأناجيل الغنوسية والأناجيل الحقيقية التي كتبها متى ومرقس ولوقا ويوحنا. يمكن أن تكون الأناجيل الغنوسية مصدر جيد لدراسة الهرطقات في العصور الأولى للمسيحية، ولكن يجب رفض كونها جزء من الكتاب المقدس بصورة قاطعة لأنها لا تمثل الإيمان المسيحي الحقيقي.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ما هي الأناجيل الغنوسية؟