ما هي أبواب الجحيم؟



السؤال: ما هي أبواب الجحيم؟

الجواب:
"أبواب الجحيم" مرة واحدة فقط في الكتاب المقدس، في متى 16: 18. في هذا المقطع يشير المسيح إلى بناء كنيسته: "وَأَنَا أَقُولُ لَكَ أَيْضاً: أَنْتَ بُطْرُسُ وَعَلَى هَذِهِ الصَّخْرَةِ أَبْنِي كَنِيسَتِي وَأَبْوَابُ الْجَحِيمِ لَنْ تَقْوَى عَلَيْهَا" (متى 16: 18).وردت عبارة

في ذلك الوقت لم يكن المسيح قد أسس كنيسته بعد. بل في الواقع، هذه أول مرة تذكر فيها كلمة "كنيسة" في العهد الجديد. إن كلمة "كنيسة" كما إستخدمها المسيح مشتقة من الكلمة اليونانية "ekklasia" التي تعني "المدعووين" أو "الجماعة". بكلمات أخرى، إن الكنيسة التي يشير المسيح أنها كنيسته هي جماعة الناس الذين دعاهم إنجيل المسيح من العالم.

يتحاور علماء الكتاب المقدس حول المعنى الفعلي للعبارة: "أبواب الجحيم لن تقوى عليها". ومن أفضل التفسيرات لمعنى هذه العبارة هو التالي: في الأزمنة القديمة، كانت المدن محاطة بأسوار لها أبواب، وفي المعارك كانت أبواب هذه المدن هي أول مكان لهجوم الأعداء. وهذا لأن حماية المدينة تحددها قوة أو شدة أبوابها.

وبالتالي فإن "أبواب الجحيم" تعني قوة الجحيم. إن كلمة "جحيم" (Hades) كانت في الأصل إسم إله عالم الأموات الذي كان يشار إليه غالباً "بيت الهاوية". إنه مكان ينزل إليه كل من يفارق هذه الحياة بغض النظر عن شخصيته الأخلاقية. في العهد الجديد، الهاوية هي عالم الأموات، وفي هذه الآية تصور الهاوية أو الجحيم كمدينة قوية لها أبواب تمثل قوتها.

هنا يشير المسيح إلى موته القريب. فرغم أنه سوف يصلب ويدفن، إلا أنه سوف يقوم من الأموات ويبني كنيسته. ويؤكد المسيح حقيقة أن قوات الموت لا تستطيع أن تقيده. وأن الكنيسة لن تتأسس رغماً عن قوات الجحيم فقط، بل إنها سوف تعيش بالرغم من هذه القوات. الكنيسة لن تسقط أبداً، رغم أن جيلاً وراء آخر يستسلم أمام قوة الموت الجسدي، إلا أن أجيالاً أخرى تقوم لإستمرار الكنيسة. وسوف تستمر حتى تحقق رسالتها على الأرض كما أمرها المسيح:

"دُفِعَ إِلَيَّ كُلُّ سُلْطَانٍ فِي السَّمَاءِ وَعَلَى الأَرْضِ، فَاذْهَبُوا وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ وَعَمِّدُوهُمْ بِاسْمِ الآبِ وَالاِبْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ. وَعَلِّمُوهُمْ أَنْ يَحْفَظُوا جَمِيعَ مَا أَوْصَيْتُكُمْ بِهِ. وَهَا أَنَا مَعَكُمْ كُلَّ الأَيَّامِ إِلَى انْقِضَاءِ الدَّهْرِ" (متى 28: 18-20).

واضح أن المسيح كان يعلن هنا أن الموت لا يملك القوة على تقييد أبناء الله. إن أبوابه ليست قوية بكفاية للتغلب على كنيسة الله وتقييدها. لقد غلب الرب الموت (رومية 8: 2؛ أعمال الرسل 2: 24). ولأنه "لاَ يَسُودُ عَلَيْهِ الْمَوْتُ بَعْدُ" (رومية 6: 9)، فلا يعود الموت سيداً على من ينتمون إليه أيضاً.

يملك الشيطان سلطان الموت، وسوف يستخدم ذلك السلطان دائماً ليحاول أن يدمر كنيسة المسيح. ولكن لدينا هذا الوعد من المسيح أن كنيسته "المختارة" سوف تغلب: "بَعْدَ قَلِيلٍ لاَ يَرَانِي الْعَالَمُ أَيْضاً وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَرَوْنَنِي. إِنِّي أَنَا حَيٌّ فَأَنْتُمْ سَتَحْيَوْنَ" (يوحنا 14: 19).

English



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ما هي أبواب الجحيم؟