ما معنى إرتداء ملابس الحشمة؟



 

السؤال: ما معنى إرتداء ملابس الحشمة؟

الجواب:
يشجع الرسول بولس النساء على إرتداء ملابس "الحشمة" مع "ورع وتعقل"، وذلك في سياق وصفه اللباس المناسب للنساء في الكنيسة، ثم يوضح التناقض بين اللباس غير المحتشم والأفعال الحسنة المناسبة لمن يقولون أنهم يعبدون الله بالحق (تيموثاوس الأولى 2: 9-10). إن الحشمة في لباسنا ليست مقتصرة على وجودنا في الكنيسة فقط؛ بل يجب أن تكون هي الأساس لكل المؤمنين في كل الأوقات. ويشكل فحص توجهات ونوايا القلب مفتاحاً لفهم الحشمة في الملابس. فأولئك الذين تهتم قلوبهم بالله سوف يبذلون ما بوسعهم لتكون ملابسهم محتشمة وملائمة ومقبولة. ومن يركزون على ذواتهم سوف يرتدون ملابس تلفت الأنظار إليهم دون الإهتمام بتبعات ذلك عليهم أو على الآخرين.

إن المرأة التقية تجتهد أن تعمل كل شيء من منظور التقوى والقداسة. فهي تعلم أن الله يريد أن يهتم شعبه بتمجيده وبالحالة الروحية لإخوتهم وأخواتهم في المسيح. فإذا كانت إمرأة تقول أنها مسيحية ولكن ملابسها تلفت الأنظار إلى جسدها بطريقة غير لائقة، فإنها تكون شهادة سيئة عمن إشترى نفسها بموته من أجلها على الصليب. وهي بذلك تنسى أن المسيح قد إفتدى جسدها الذي أصبح الآن هيكلاً للروح القدس (كورنثوس الأولى 6: 19-20). وتقول للعالم أنها ترى قيمتها الذاتية في جسدها فقط، وأن جاذبيتها للآخرين تعتمد على مقدار ما تكشف لهم من جسدها. وفوق هذا فإن ملابسها غير المحتشمة، والتي تكشف عن جسدها حتى يشتهيها الرجال، تتسبب في وقوع إخوتها في المسيح في الخطية، وهو أمر يدينه الله (متى 5: 27-29). يذكر سفر الأمثال 7: 10 إمرأة "فِي زِيِّ زَانِيَةٍ وَخَبِيثَةُ الْقَلْبِ". وهو وصف لإمرأة تكشف ملابسها عن حالة قلبها.

تقول كلمة الله أن المرأة يجب أن ترتدي لباس الحشمة، ولكن ماذا يعني هذا بالضبط في المجتمعات الحديثة؟ هل يجب أن تتغطى المرأة من أعلى الرأس إلى إخمص القدمين؟ توجد بدع وديانات في العالم تفرض هذا على النساء. ولكن هل هذا هو المفهوم الكتابي للحشمة؟ مرة أخرى علينا أن نرجع إلى حالة القلب. فإذا كان توجه قلب المرأة هو التقوى، فإنها ترتدي ملابس لا تكون كاشفة أو مثيرة، ملابس ليس لها إنعكاس سلبي على شهادتها كإبنة الله. وحتى إن كان الجميع يرتدون ملابس غير محتشمة فإنها تقاوم إغراء مسايرة الجمهور. فهي تعرف أن هذا النوع من الملابس مصمم لجذب الإنتباه إلى جسدها وإثارة شهوة الرجال، ولكنها من الحكمة بحيث تعلم أن هذا النوع من الإنتباه إنما يقلل من قيمتها. وتكون فكرة كون ملابسها السبب في إرتكاب الرجال خطية أمام الله مكروهة لديها لأن هدفها هو أن تحب الله وتكرمه وتريد أن يفعل الآخرين هذا أيضاً. إن حشمة الملابس تعكس إتضاع وتقوى القلب وهذه يجب أن تكون رغبة قلب كل إمرأة تعيش لكي ترضي الله وتكرمه.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ما معنى إرتداء ملابس الحشمة؟