هل خلق الله الشيطان؟



 

السؤال: هل خلق الله الشيطان؟

الجواب:
لقد خلق الله كل شيء كان، وكائن، وسيكون (يوحنا 1: 3). هذا يشمل الكائنات الجسدية والمادة وأيضاً الكائنات الروحية (كولوسي 1: 15-17). الشخص الوحيد الذي له القدرة أن يوجد من وفي ذاته – أي أنه بلا بداية أو نهاية – هو الله (خروج 3: 14). لهذا فإن كل الكائنات الأخرى خلقها الله وهي ملك له (مزمور 24: 1).

توجد إشارة نبوية كتابية إلى ملك بابل وملك صور. ويعتبر غالبية الباحثين أن هذه الشخصيات هي صورة للشيطان (إشعياء 14: 12-15؛ حزقيال 28: 13-17). يقدم هذين المقطعين للقاريء خلفية تاريخية عن الشيطان وأصله. تقول الآية 12 من إشعياء 14 أن بداية الشيطان كانت في السماء. ويقول حزقيال 28 أن الشيطان مخلوق (الآية 13) كواحد من الشاروبيم (الآية 14) وكان بلا لوم إلى أن وجدت فيه خطية (الآية 15).

يقول الكتاب المقدس أن أصل خطية الشيطان هو الكبرياء (حزقيال 28: 17). لا بد أن الشيطان كان فائق الجمال من الداخل والخارج قبل أن يطرد من السماء (حزقيال 28: 12). ويحرص حزقيال 28: 15 على القول بأن الشيطان كان مخلوقاً "بلا عيب"، وأن خطيته كانت من فعله هو (حزقيال 28: 16-18). لهذا يكون من الخطأ الإعتقاد بأن الله خلق الشيطان وبه خطية في داخله. الله قدوس ولا يخلق أي شيء يناقض طبيعته (مزمور 86: 8-10؛ 99: 1-3؛ إشعياء 40: 25؛ 57: 15).

لهذا، في حين أنه من الصواب القول أن الله خلق الشيطان، إلا أنه ليس صحيحاً القول أن الله خلق الخطية في الشيطان. لقد إختار الشيطان طريقه لنفسه (إشعياء 14: 13). الله لا يسبب الخطية أبداً (يعقوب 1: 13)، بالرغم من أنه خلق العالم حيث يمكن أن تحدث خطية. وفي يوم ما سوف يضع الله نهاية للشيطان وكل الخطايا (رؤيا 20: 10) بأن يسلمه هو وأعوانه إلى العقاب الأبدي.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



هل خلق الله الشيطان؟