كيف يمكنني التحول الي المسيحية؟



السؤال: كيف يمكنني التحول الي المسيحية؟

الجواب:
طرح رجل من مدينة فيلبي اليونانية سؤالاً مماثلاً على بولس وسيلا. ونحن نعلم ثلاثة أشياء على الأقل عن ذلك الرجل: أنه كان سجاناً، , وأنه كان وثنياً، وأنه كان محبطاً جداً. فقد كان على حافة الانتحار عندما إستوقفه بولس. وهنا سأل الرجل بولس: "مَاذَا يَنْبَغِي أَنْ أَفْعَلَ لِكَيْ أَخْلُصَ؟" (أعمال الرسل 30:16).

وتوضح حقيقة أن الرجل قد قام بطرح ذلك السؤال أنه أدرك إحتياجه للخلاص – لم يكن يري أمامه سوى الموت، وعرف أنه يحتاج إلى المساعدة. كما تبين حقيقة أنه قام بسؤال بولس وسيلا أنه كان يعتقد أن لديهما الإجابة.

وتأتي الإجابة بسرعة وببساطة: "آمِنْ بِالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ فَتَخْلُصَ" (عدد 31). وتخبرنا الآيات التالية لذلك المقطع كيف آمن الرجل وتغيرت حياته. بدأت حياته تختلف من ذلك اليوم فصاعداً.

لاحظ أن تغيير ذلك الرجل كان مبنياً على الإيمان ("اآمن"). كان لابد وأن يثق بيسوع وليس غيره. ولقد آمن الرجل أن المسيح هو إبن الله ("الرب") وأنه المسيا الذي أتم النبؤات المذكورة في الكتاب المقدس ("المسيح"). ولقد تضمن إيمانه حقيقة أن المسيح مات من أجل الخطايا وقام ثانية، لأن تلك كانت الرسالة التي وعظ بها بولس وسيلا (أنظر رومية 9:10-10؛ كورنثوس الأولى 1:15-4).

تعني كلمة "تحول" حرفياً "دوران". فعندما يدور الشخص نحو شيء ما، فهو بالضرورة يدور بعيداً عن شيء آخر. فعندما نلتفت إلى يسوع، لا بد أن نتحول عن الخطية. ويسمي الكتاب المقدس التحول عن الخطيئة "التوبة"، والإلتفات إلى يسوع "الإيمان". فلذا، التوبة والإيمان يكمِّل أحدهما الآخر. وتتحدث رسالة تسالونيكي الأولى 1: 9 عن التوبة والإيمان: "رَجَعْتُمْ إِلَى اللهِ مِنَ الأَوْثَانِ". فالمؤمن يترك وراءه طرقه القديمة وأي شيء له صلة بالتدين الزائف نتيجة التحول الحقيقي إلى المسيحية.

ولتبسيط الأمر، فإن التحول للمسيحية يستلزم الإيمان بأن يسوع المسيح هو إبن الله الذي مات من أجل خطاياك وقام ثانية. ولابد وأن تتفق مع الله بأنك خاطيء وأنك في حاجة إلى الخلاص، ولابد أن تثق في يسوع وحده لخلاصك. فعندما تتحول إلى المسيح وتبتعد عن الخطية يعدك الله بأن يخلصك وأن يهبك الروح القدس، فتصبح خليقة جديدة.

المسيحية، في جوهرها، ليست ديانة. فالمسيحية حسب الكتاب المقدس، هي علاقة مع الرب يسوع المسيح. المسيحية هي تقديم الله الخلاص لكل من يؤمن به ويثق في الفداء الذي قدَّمه إبنه على الصليب. فالشخص الذي يتحول إلى المسيحية لا يترك ديانة لأجل ديانة أخرى. فالتحول إلى المسيحية هو قبول الهبة التي يقدمها الله وبداية علاقة شخصية مع يسوع المسيح ينتج عنها غفران الخطايا ونوال الحياة الأبدية في السماء بعد الموت.

هل ترغب في التحول إلى المسيحية بسبب ما قرأته في هذا المقال؟ إن كانت إجابتك بنعم، فهناك صلاة بسيطة يمكنك أن تقدمها لله. فقط إعلم أنك لن تخلص بمجرد تلاوة هذه الصلاة أو أية صلاة أخرى. فإيمانك بيسوع المسيح هو فقط ما يخلصك من خطاياك. وهذه الصلاة هي مجرد وسيلة لتعبِّر لله عن إيمانك به وتشكره من أجل تدبيره لخلاصك. "يارب، أعلم أنني أخطأت في حقك وأستحق العقاب. ولكن يسوع المسيح أخذ عني العقاب الذي أستحقه حتى أنال الغفران من خلال إيماني به. أضع ثقتي فيك لخلاصي. وأشكرك من أجل نعمتك العجيبة وغفرانك – وعطية الحياة الأبدية! آمين!"

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
كيف يمكنني التحول الي المسيحية؟