ماذا يقول الكتاب المقدس عن الختان؟ ما هي النظرة المسيحية للختان؟



السؤال: ماذا يقول الكتاب المقدس عن الختان؟ ما هي النظرة المسيحية للختان؟

الجواب:
الختان هو الإزالة الجراحية لغرلة (قلفة) الذكور. والمعنى الحرفي لكلمة ختان بالإنجليزية circumcise هو "أن يقص حول". وكطقس ديني، كان الختان فريضة على كل نسل إبراهيم كعلامة على العهد الذي قطعه الله معهم (تكوين 17: 9-14؛ أعمال الرسل 7: 8). وكرر ناموس موسى هذه الفريضة (لاويين 12: 2-3) وقد إستمر اليهود عبر القرون في ممارسة الختان (يشوع 5: 2-3؛ لوقا 1: 59؛ أعمال الرسل 16: 3؛ فيلبي 3: 5). يتضمن موضوع ممارسة ختان الذكور اليوم من عدمه عدة قضايا. أحدها يتعلق بالتعليم الديني: ماذا يقول الكتاب المقدس والذي هو كلمة الله؟ قضية أخرى تتعلق بالصحة: هل يجب ختان الذكور؟ وربما يكون أفضل وصف للنظرة المسيحية للختان هو أنها مزيج من كليهما.

بالنسبة للقضية الأولى، لم يعد مؤمني العهد الجديد تحت ناموس العهد القديم، ولم يعد الختان فريضة. وقد تم توضيح هذا في عدد من مقاطع العهد الجديد، من بينها أعمال الرسل 15؛ غلاطية 2: 1-3؛ 5: 1-11؛ 6: 11-16؛ كورنثوس الأولى 7: 17-20؛ كولوسي 2: 8-12؛ فيلبي 3: 1-3. وكما توضح هذه المقاطع فإن خلاصنا من خطايانا هو نتيجة الإيمان بالمسيح، فإن عمل المسيح التام على الصليب هو الذي يخلصنا وليس ممارسة أي طقس ظاهري. وحتى الناموس كان يقر بأن الختان وحده ليس كافياً لإرضاء الله، الذي تكلم بالتحديد عن الحاجة إلى "خِتَانُ الْقَلْبِ" (تثنية 10: 16؛ رومية 2: 29). فبالنسبة للخلاص لا تحقق أعمال الجسد أي شيء (أنظر غلاطية 2: 16).

في أعمال الرسل 16: 3 جعل الرسول بولس مساعده في العمل المرسلي، تيموثاوس، يختتن. كان تيموثاوس نصف يهودي، وقام بولس بختانه حتى لا يكون سبب إعاقة في سعيهم للوصول إلى اليهود غير المخلَّصين. ورغم أن الله لم يطلب أن يختتن تيموثاوس، إلا أنه فعل ذلك برضى من أجل خاطر الوصول إلى اليهود. ولكن، كما يقول بولس بكل وضوح في رسالة غلاطية، لا يسهم الختان في الخلاص ولا في التبرير في المسيح. بالطبع، لا ينطبق ماحدث مع تيموثاوس بشكل مباشر اليوم لأن المؤمنين ليسو بحاجة للختان لكي يصلوا إلى غير المؤمنين، سواء كانوا يهوداً أو أمماً. مرة اخرى، نؤكد أن مبدأ ختان القلب هو المهم.

توجد أمور عملية متعلقة بموضوع الختان أيضاً. يقوم بعض الآباء بختان أبنائهم حتى تتماثل أجسادهم مع اقرانهم في ثقافتهم. فيقلق البعض من أن يجد أبنائهم أن أجسادهم تختلف عن الآخرين. ولكن في بعض الثقافات ليس من المعتاد أن يتم ختان الذكور. كذلك، يوجد الأمر المتعلق بالصحة. إذ يستمر الجدال دائراً بين الأطباء حول وجود أية فوائد صحية من الختان. وإذا كان لدى أي من الآباء ما يقلقهم في موضوع الختان عليهم أن يتحدثوا إلى أحد الأطباء بشأنه.

English


عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
ماذا يقول الكتاب المقدس عن الختان؟ ما هي النظرة المسيحية للختان؟