هل من المقبول عمل الوشم برموز مسيحية؟



 

السؤال: هل من المقبول عمل الوشم برموز مسيحية؟

الجواب:
الرجاء قراءة مقال "ماذا يقول الكتاب المقدس عن الوشم وعمل ثقوب بالجسم؟" كخلفية لهذا الموضوع. ومع تغطية هذا الموضوع بصورة عامة، يوجد السؤال حول الوشم المسيحي. هل تنطبق نفس المباديء على الوشم بالرسوم المسيحية مثل الصليب، أو شعار مسيحي، أو حتى آية كتابية؟ لقد وجد بعض المسيحيين أن إستخدام الوشم يمنحهم مصداقية أكبر وبالتالي فرص أكبر للكرازة مع فئات معينة من الناس. فماذا عن الوشم بالرموز المسيحية؟

من البديهي أن الوشم برسم الصليب هو "أفضل" من وشم بصورة جمجمة مشتعلة أو أمرأة عارية، أو شيطان. إن عمل وشم يقول "يسوع يخلص" يمكن بالتأكيد أن يعطي فرصة لبداية حوار مع أناس لا يمكن أن يخاطبوا خادماً يرتدي زياً تقليدياً. يشير البعض إلى رؤيا 19: 16 كمثال أنه ربما يكون للمسيح وشم على فخذه يقول: "ملك الملوك ورب الأرباب". فالسؤال ليس بالضرورة هو: "هل الوشم خطية؟" بل هو: "هل الوشم أمر جيد وضروري؟" تعلن رسالة كورنثوس الأولى 10: 23 "كُلُّ الأَشْيَاءِ تَحِلُّ لِي لَكِنْ لَيْسَ كُلُّ الأَشْيَاءِ تُوافِقُ. كُلُّ الأَشْيَاءِ تَحِلُّ لِي وَلَكِنْ لَيْسَ كُلُّ الأَشْيَاءِ تَبْنِي". قد يكون الوشم المسيحي "حلالاً" ولكن هل هو شيء مناسب وبناء؟

يقول الرسول بولس في كورنثوس الأولى 9: 22-23 "... صِرْتُ لِلْكُلِّ كُلَّ شَيْءٍ لأُخَلِّصَ عَلَى كُلِّ حَالٍ قَوْماً. وَهَذَا أَنَا أَفْعَلُهُ لأَجْلِ الإِنْجِيلِ لأَكُونَ شَرِيكاً فِيهِ." ربما يكون السبب الوحيد المقبول لعمل وشم مسيحي هو أن نصير كل شيء لكي نخلص البعض. ويكون الوشم المسيحي مقبولاً في إطار ما يقول عنه الرسول بولس "صرت كل شيء" إذا كان الوشم بصدق يفتح ابواب الكرازة، والتي قد تكون مغلقة بغير ذلك. وفي نفس الوقت، من الصعب أن نتصور سيناريو يمنح فيه وجود الوشم فرصة أكبر للكرازة. فإذا كان الشخص الآخر لن يستمع إليك لعدم وجود وشم، من المرجح أنه لن يستمع إليك فعلاً حتى في وجود الوشم.

ومع هذا، فإن الخلاصة الكتابية تكون أن الوشم المسيحي يحل لنا، ولكن يوجد شك في كونه مناسب أو بناء. يجب أن يطلب الشخص المسيحي الذي يريد أن يحصل على وشم الحكمة من الرب (يعقوب 1: 5) والتمييز والدوافع النقية.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



هل من المقبول عمل الوشم برموز مسيحية؟