ما هى معركة هرمجدون؟



السؤال: ما هى معركة هرمجدون؟

الجواب:
تأتي كلمة "هرمجدون" من الكلمة العبرية بمعنى "جبل مجيدو"، وقد صارت مرادفة للمعركة المتوقعة في المستقبل والتي سيتدخل فيها الله ويدمر جيوش المسيح الدجال كما تقول النبوات الكتابية (رؤيا 16:16؛ 1:20-3). وسوف يشترك في المعركة جموع كبيرة من الناس حيث ستتحد الأمم معاً لمحاربة المسيح.

وموقع المعركة غير واضح حيث أنه لا يوجد جبل يدعي مجيدو؛ ولكن، بما أن المقطع الأول من الكلمة في اللغة العبرية يمكن أن يعني تل أو هضبة، فإن الموقع المرجح هو الهضاب المحيطة يسهل مجيدو، حوالى 60 ميلاً شمال أورشليم. وحتى الآن وقعت حوالي 200 معركة في هذا الموقع. سوف يكون سهل مجيدو وسهل إسدرائلون القريب منه قلب معركة هرمجدون، والتي ستمتد بطول إسرائيل حتى بُصرَة المدينة الأدومية (أشعياء 1:63). ولقد إشتهر سهل هرمجدون بسبب إنتصارين شهيرين في تاريخ شعب إسرائيل: 1) إنتصار باراق على الكنعانيين (قضاة 15:4)، و 2) انتصار جدعون على أهل مديان (قضاة الأصحاح 7). كما كان أيضاً موقع مأساتين عظيمتين: 1) موت شاول وولديه (صموئيل الأول 8:31)، و 2) موت الملك يوشيا (ملوك الثاني 29:23-30 وأخبار الأيام 22:35).

وبسبب كل هذه الأحداث التاريخية، أصبحت سهل هرمجدون رمزاً للمعركة الأخيرة بين الله وأجناد الشر. وقد وردت كلمة "هرمجدون" فقط في سفر الرؤيا 16:16، فَجَمَعَهُمْ إِلَى الْمَوْضِعِ الَّذِي يُدْعَى بِالْعِبْرَانِيَّةِ هَرْمَجَدُّونَ". وهنا يتحدث عن الملوك التابعين للمسيح الدجال والذين سيتحدون معاً في المعركة الأخيرة ضد اسرائيل. وفي هرمجدون فإن الله سوف "ِيُعْطِيَهَا كَأْسَ خَمْرِ سَخَطِ غَضَبِهِ" (رؤيا 19:16)، حيث سيهزم المسيح الدجال وأتباعه. واليوم صارت كلمة هرمجدون تستخدم بصورة عامة للإشارة الى نهاية العالم، وليس فقط للمعركة نفسها التي ستحدث في سهل مجيدو.

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
ما هى معركة هرمجدون؟