ما هي المسحة؟ ما معنى أن يكون الشخص ممسوحاً؟



 

السؤال: ما هي المسحة؟ ما معنى أن يكون الشخص ممسوحاً؟

الجواب:
إن أصل المسحة يأتي من أمر كان الرعاة يقومون به قديماً. كانت الحشرات والقمل كثيراً ما تتغلغل في صوف الغنم، وعندما تقترب من رأس الغنم كان يمكن أن تدخل في آذان الغنم وتقتلها. لهذا كان الرعاة قديماً يسكبون الزيت على رؤوس الأغنام فيجعل صوف الأغنام زلقاً وبالتالي يصير من المستحيل على الحشرات الوصول إلى رؤؤس الأغنام لأنها كانت تنزلق بسبب الزيت. ومن هنا صارت المسحة رمزاً للبركة والحماية والقوة.

إن الكلمات اليونانية المستخدمة في العهد الجديد بمعنى المسحة هي: chrio ومعناها "يدهن بالزيت" وبالتالي "التخصيص لمنصب أو خدمة دينية"؛ وأيضاً aleipho ومعناها "أن يمسح". كان الناس في زمن الكتاب المقدس يمسحون بالزيت كرمز لبركة الله أو دعوته على حياة الشخص (خروج 29: 7؛ خروج 40: 9؛ ملوك الثاني 9: 6؛ جامعة 9: 8؛ يعقوب 5: 14). وكان الشخص يمسح لغرض معين – أن يصبح ملكاً، أو نبياً، أو بناء، ...الخ. ولا يوجد ما يمنع مسح شخص بالزيت اليوم. علينا فقط التأكد أن الغرض من مسحه يتفق مع الكتاب المقدس. لا يجب أن يعتبر المسح بالزيت "وصفة سحرية". فالزيت في حد ذاته لا يحمل قوة. الله فقط هو من يستطيع أن يمسح الشخص لهدف معين. وإذا كنا نستخدم الزيت فإنه مجرد رمز لما يفعله الله.

معنى آخر لكلمة "ممسوح" هي "المختار". يقول الكتاب المقدس أن يسوع المسيح كان ممسوحاً من الله بالروح القدس لكي ينشر الأخبار السارة ويحرر الذين إستعبدتهم الخطية (لوقا 4: 18-19؛ أعمال الرسل 10: 38). وبعد أن ترك المسيح الأرض، أعطانا عطية الروح القدس (يوحنا 14: 16). والآن فإن جميع المؤمنين ممسوحين، ومختارين لهدف معين هو إمتداد ملكوت الله (يوحنا الأولى 2: 20). "وَلَكِنَّ الَّذِي يُثَبِّتُنَا مَعَكُمْ فِي الْمَسِيحِ، وَقَدْ مَسَحَنَا، هُوَ اللهُ الَّذِي خَتَمَنَا أَيْضاً، وَأَعْطَى عَرْبُونَ الرُّوحِ فِي قُلُوبِنَا" (كورنثوس الثانية 1: 21-22).



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ما هي المسحة؟ ما معنى أن يكون الشخص ممسوحاً؟