كيف أتأكد أنني ذاهب إلى للسماء عندما تنتهي حياتي؟



السؤال: كيف أتأكد أنني ذاهب إلى للسماء عندما تنتهي حياتي؟

الجواب:
هل أنت متأكد من أن ستتمتع بالحياة الأبدية في السماء بعد أن تموت؟ الله يريدك أن تكون متأكداً. يقول الكتاب المقدس: "كَتَبْتُ هَذَا إِلَيْكُمْ أَنْتُمُ الْمُؤْمِنِينَ بِاسْمِ ابْنِ اللهِ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لَكُمْ حَيَاةً أَبَدِيَّةً، وَلِكَيْ تُؤْمِنُوا بِاسْمِ ابْنِ اللهِ" (يوحنا الأولى 5: 13). تخيل أنك واقف أمام الله الآن وهو يسألك "لماذا يجب أن أسمح لك بدخول السماء؟" ماذا تقول؟ ربما لا تعرف كيف تجيب عن هذا السؤال. ولكن الذى يجب عليك معرفته هو أن الله يحبنا وقد دبّر لنا طريقة حتى نتأكد أين سنقضى أبديتنا. وهذا ما يقوله الكتاب المقدس: "لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ" (يوحنا 3: 16).

يجب علينا أولا أن نفهم المشكلة التى تحول بيننا وبين السماء. والمشكلة هى أن طبيعتنا الخاطئة هي التى تمنعنا من التمتع بعلاقه مع الله. فنحن خطاة بالطبيعة وبالإختيار. "إِذِ الْجَمِيعُ أَخْطَأُوا وَأَعْوَزَهُمْ مَجْدُ اللهِ" (رومية 3: 23). لا يمكننا أن نخلص أنفسنا " لأَنَّكُمْ بِالنِّعْمَةِ مُخَلَّصُونَ، بِالإِيمَانِ، وَذَلِكَ لَيْسَ مِنْكُمْ. هُوَ عَطِيَّةُ اللهِ. لَيْسَ مِنْ أَعْمَالٍ كَيْلاَ يَفْتَخِرَ أَحَدٌ"(أفسس8:2-9 ). فنحن نستحق الموت والجحيم " لأَنَّ أُجْرَةَ الْخَطِيَّةِ هِيَ مَوْتٌ"(رومية 6: 23).

الله قدوس وعادل ويجب أن يعاقب الخطية، ولكنه يحبنا وقد دبّر الغفران لخطايانا. قال يسوع: "أَنَا هُوَ الطَّرِيقُ وَالْحَقُّ وَالْحَيَاةُ. لَيْسَ أَحَدٌ يَأْتِي إِلَى الآبِ إِلاَّ بِي" (يوحنا 14: 6). لقد مات المسيح من أجلنا على الصليب: "فَإِنَّ الْمَسِيحَ أَيْضاً تَأَلَّمَ مَرَّةً وَاحِدَةً مِنْ أَجْلِ الْخَطَايَا، الْبَارُّ مِنْ أَجْلِ الأَثَمَةِ، لِكَيْ يُقَرِّبَنَا إِلَى اللهِ" (بطرس الاولى 18:3). كما قام يسوع من الأموات: "الَّذِي أُسْلِمَ مِنْ أَجْلِ خَطَايَانَا وَأُقِيمَ لأَجْلِ تَبْرِيرِنَا" (رومية 4: 25).

فدعونا إذاً نعود الى السؤال الأساسى: "كيف أتأكد من أنني ذاهب إلى السماء عندما تنتهي حياتي؟" — والإجابة هي: آمن بالرب يسوع المسيح فتخلص (أعمال الرسل 31:16). "وَأَمَّا كُلُّ الَّذِينَ قَبِلُوهُ فَأَعْطَاهُمْ سُلْطَاناً أَنْ يَصِيرُوا أَوْلاَدَ اللَّهِ أَيِ الْمُؤْمِنُونَ بِاسْمِهِ"(يوحنا 12:1). يمكنك قبول الحياة الابدية كهدية مجانية "أَمَّا هِبَةُ اللهِ فَهِيَ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا" (رومية 23:6). ويمكنك الآن أن تحيا حياة غنية مملؤة بالنعمة. قال يسوع: "أَمَّا أَنَا فَقَدْ أَتَيْتُ لِتَكُونَ لَهُمْ حَيَاةٌ وَلِيَكُونَ لَهُمْ أَفْضَلُ"(يوحنا 10:10). ويمكنك قضاء ابديتك مع يسوع فى السماء حسب وعده "وَإِنْ مَضَيْتُ وَأَعْدَدْتُ لَكُمْ مَكَاناً آتِي أَيْضاً وَآخُذُكُمْ إِلَيَّ حَتَّى حَيْثُ أَكُونُ أَنَا تَكُونُونَ أَنْتُمْ أَيْضاً"(يوحنا 3:14).

أذا أردت أن تقبل الرب يسوع المسيح كمخلصك وأن تحصل على غفران الله، إليك صلاة يمكن أن تصليها. تذكر بأن ترديد هذه الصلاة أو غيرها لن يخلصك. بل الإيمان فى المسيح هو الذي سيخلصك من الخطايا. هذه الصلاة هى ببساطة طريقة للتعبير عن إيمانك وثقتك بالله وشكرك له على غفرانه. "يارب، أعلم أنني أخطأت أمامك وأني أستحق العقاب. ولكني أؤمن أن يسوع المسيح تحمَّل عني العقاب ومن خلال ايماني به تغفر خطيئتي. إنني أضع ثقتي فيك لخلاصي. أشكرك من أجل غفرانك ونعمتك الغنية! آمين !"

English


عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
كيف أتأكد أنني ذاهب إلى للسماء عندما تنتهي حياتي؟