هل تزوج يسوع المسيح؟



السؤال: هل تزوج يسوع المسيح؟

الجواب:
قطعاً لم يتزوج يسوع المسيح. توجد أساطير شائعة اليوم حول كون المسيح قد تزوج بمريم المجدلية. وهذه أسطورة كاذبة لا يوجد لها أساس لاهوتي أو تاريخي أو كتابي. وفي حين أن إثنين من الأناجيل الغنوسية تشير إلى وجود علاقة بين المسيح ومريم المجدلية، إلا أنهما لا يقولان بزواجه منها، أو حتى بوجود علاقة رومانسية بينهما. فأقصى ما يقوله أي منهما هو أن المسيح قبَّل مريم المجدلية، وهذه يمكن أن تكون إشارة إلى "قبلة أخوية". وأكثر من ذلك، حتى إن قالت الأناجيل الغنوسية بصورة مباشرة أن المسيح قد تزوج بمريم المجدلية، فهي أسفار لا تحمل أي سلطان إذ قد تم إثبات زيفها وإختلاقها بهدف تكوين صورة غنوسية للمسيح.

لو كان المسيح قد تزوج، لكان الكتاب المقدس أخبرنا بذلك، أو لوجدنا فيه عبارة صريحة تؤكد تلك الحقيقة. فلن يكون الكتاب المقدس صامتاً تماماً بشأن موضوع بهذه الأهمية. يذكر الكتاب المقدس أم المسيح وزوجها وإخوة المسيح وأخواته غير الأشقاء. فلماذا يتجاهل الكتاب المقدس ذكر وجود زوجة للمسيح؟ والذين ينادون/يعلِّمون بأن المسيح قد تزوج، يفعلون ذلك ليحاولوا "تأنيسه" وليجعلوه إنسان عادي مثل أي شخص آخر. فالناس ببساطة لايريدون أن يؤمنوا أن المسيح كان الله في الجسد (يوحنا 1:1، 14 ؛30:10). لذلك، قاموا بتأليف قصص وهمية تقول أن المسيح تزوج وأنجب وكان إنساناً عادياً.

والسؤال الثاني يمكن أن يكون: "هل كان يمكن أن يتزوج المسيح؟" الزواج ليس خطية. وأيضاً، ممارسة الجنس في الزواج ليس خطية. لذا، نقول نعم، كان يمكن للمسيح أن يتزوج ويظل مع ذلك هو حمل الله الذي بلا خطية ومخلص العالم. ولكن في نفس الوقت، لا يوجد سبب كتابي يدعونا للإعتقاد بأن المسيح قد تزوج. وليس هذا هو الغرض من هذا النقاش. فالذين يؤمنون أن المسيح قد تزوج لا يؤمنون أنه كان بلا خطية أو أنه كان المسيا المنتظر. الله لم يرسل المسيح إلى الأرض لكي يتزوج وينجب أطفالاً. فيخبرنا انجيل مرقس 45:10 الغرض من مجيء المسيح: "لأَنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ أَيْضاً لَمْ يَأْتِ لِيُخْدَمَ بَلْ لِيَخْدِمَ وَلِيَبْذِلَ نَفْسَهُ فِدْيَةً عَنْ كَثِيرِينَ".

English
عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية
هل تزوج يسوع المسيح؟