هل يشجع الكتاب المقدس الصلاة إلى الملائكة أم يمنعها؟



السؤال: هل يشجع الكتاب المقدس الصلاة إلى الملائكة أم يمنعها؟

الجواب:
في حين لا توجد آية في الكتاب المقدس تقول بالتحديد: "لا تعبد الملائكة"، إلا أنه من الواضح جداً أننا لا يجب أن نصلي إلى الملائكة. فالصلاة، في نهاية الأمر، هي عبادة. وكما يرفض الملائكة عبادتنا لهم (رؤيا 22: 8-9)، فإنهم أيضاً يرفضون صلاتنا إليهم. إن تقديم عبادتنا أو صلواتنا إلى أي شخص غير الله تعتبر عبادة أوثان.

كذلك توجد عدة أسباب عملية ولاهوتية تبين خطأ توجيه الصلاة إلى الملائكة. المسيح نفسه لم يصلي إلى أحد سوى الآب. عندما طلب منه تلاميذه أن يعلمهم الصلاة قال لهم: "فَصَلُّوا أَنْتُمْ هَكَذَا: أَبَانَا الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ..." (متى 6: 9؛ لوقا 11: 2). إذا كانت الصلاة إلى الملائكة هي أمر يجب أن نقوم به كتلاميذ للمسيح، فكان يجب أن يخبرنا بذلك في تلك اللحظة. من الواضح أننا يجب أن نصلي إلى الله فقط. وهذا يتضح أيضاً في متى 11: 25-26 حيث تبدأ صلاة المسيح بالتالي: "أَحْمَدُكَ أَيُّهَا الآبُ رَبُّ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ..." فالمسيح لا يبدأ فقط صلواته بمخاطبة الآب، بل إن محتوى صلاته يتضمن طلب معونة يستطيع أن يمنحها فقط من هو كلي القدرة وكلي المعرفة والموجود في كل مكان. إن الصلاة إلى الملائكة غير فعالة لأنهم هم أنفسهم مخلوقات ولا يمتلكون تلك القوة.

يصلي يسوع من أجل تلاميذه في يوحنا 17: 1-26 طالباً من الله الآب عدد من البركات لأجلهم، بما فيها التقديس، والتمجيد، والحفظ. وهذه البركات تأتي فقط من مصدر يمتلكها. مرة أخرى، الأمر ببساطة أن الملائكة لا يمتلكون هذه القدرة. الملائكة لا يستطيعون تقديسنا، ولا يمكنهم تمجيدنا، ولا يضمنون ميراثنا في المسيح (أفسس 1: 13-14).

ثانياً، نجد في إنجيل يوحنا 14: 13 المسيح نفسه يقول للمؤمنين أنه مهما سألنا بإسمه، سيعمله من أجلنا لأنه هو يطلب مباشرة من الآب. إن تقديم الصلوات إلى الملائكة لا يصل إلى مستوى الصلاة الفعالة وفقاً للكتاب المقدس (أنظر أيضاً يوحنا 16: 26). فلا تقوم الملائكة أو أية مخلوقات أخرى بدور الشفيع لدى الآب. الإبن فقط، والروح القدس (رومية 8: 26) هما من يتشفعان أمام عرش الآب.

أخيراً، تقول رسالة تسالونيكي الأولى 5: 17 للمؤمن أن يصلي بلا إنقطاع. وهذا يمكن فقط إذا كان للمؤمن صلة بإله موجود دائماً ومتاح ليسمع طلبات كل شخص في نفس الوقت. الملائكة ليس لهم هذه القدرة- فهم كائنات غير كلية القدرة وليسوا موجودين في كل مكان – وهم غير مؤهلين لتقبل صلواتنا. إن الصلاة إلى الآب من خلال المسيح هي الوسيلة الوحيدة الضرورية والفعالة التي نستطيع بها التواصل مع الله. فالصلاة إلى الملائكة بالقطع ليست مبدأ كتابي.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



هل يشجع الكتاب المقدس الصلاة إلى الملائكة أم يمنعها؟