ماذا يعلمنا الكتاب المقدس عن نمو الكنيسة؟




السؤال: ماذا يعلمنا الكتاب المقدس عن نمو الكنيسة؟

الجواب:
بالرغم من أن الكتاب المقدس لا يتناول على وجه التحديد نمو الكنيسة، ولكن مبدأ نمو الكنيسة مترتب على مفهوم قول المسيح "أنت بطرس، وعلى هذه الصخرة أبني كنيستي، وأبواب الجحيم لن تقوى عليها"(متى 18:16). ويؤكد لنا بولس أن الكنيسة مؤسسة على المسيح (كورنثوس الأولى 11:3). فالمسيح هو رأس الكنيسة (أفسس 18:1-23) وحياة الكنيسة (يوحنا 10:10). وبالرغم من قولنا هذا، فلابد وأن نتذكر أن "النمو" هو تعبير نسبي. وهناك أنواع مختلفة للنمو، وبعض هذه الأنواع لايمت للأعداد بصلة.

فيمكن أن تكون الكنيسة حية ونامية، وإن لم يتغير عدد أعضائها. فإن كان أعضاء الكنيسة ينموا في النعمة ومعرفة يسوع المسيح، مسلمين أمور حياتهم لإرادته، سواء بصورة فردية أو كجماعة، فهذا يعكس نمو حقيقي للكنيسة. وفي نفس الوقت، يمكن أن تضيف الكنيسة برامج جديدة أسبوعياً، وينضم أعداد كبيرة من الناس وأن تكون ميتة روحياً.

وأي نوع من النمو يتبع نمطاً معتاد. فكنمو أي كائن، يوجد في الكنيسة المحلية الذين يقومون بزرع الحبوب (المبشرين)، والذين يقومون بإروائها (الراعي/أو المعلم)، وآخرين يستخدمون مواهبهم الروحية لمساعدة الكنيسة المحلية على النمو الروحي. ولكن لاحظ أن الله هو الذي يزيد (كورنثوس الأولى 7:3). والذين يزرعون والذين يروون سيجازون عن أعمالهم (كورنثوس الأولى 8:3).

ويجب أن يكون هناك توازن بين زرع وإرواء الكنيسة المحلية حتى تنمو، وهذا يعني أنه يجب على أعضاء الكنيسة الحية أن يعلموا مواهبهم فيكون عاملين بوفاق كجزء من جسد المسيح. فإن تمت الزراعة والإرواء بغير موازنة، لن تزدهر الكنيسة وتحقق قصد الله. ومن المهم أن يكون هناك إعتماد يومي وطاعة للروح القدس حتى يمكن لروحه القدوس أن يسكن في الذين يقوموا بالزراعة والإرواء حتي يكثر عمل الله.

وآخيراُ يمكننا أن نجد وصف الكنيسة الحية والنامية في سفر أعمال الرسل 42:2-47، حيث يخبرنا أن المؤمنيين "كانوا يواظبون على تعليم الرسل، والشركة، وكسر الخبز، والصلوات. وصار خوف في كل نفس. وكانت عجائب وآيات كثيرة تجرى على أيدي الرسل. وجميع الذين آمنوا كانوا معاً، وكان عندهم كل شيء مشتركاً. والأملاك والمقتنيات كانوا يبيعونها ويقسمونها بين الجميع، كما يكون لكل واحد إحتياج. وكانوا كل يوم يواظبون في الهيكل بنفس واحدة. وإذ هم يكسرون الخبز في البيوت، كانوا يتناولون الطعام بابتهاج وبساطة قلب. مسبحين الله، ولهم نعمة لدى جميع الشعب. وكان الرب كل يوم يضم الى الكنيسة الذين يخلصون". ثم يقول أن كل واحد كان يخدم الآخر، ويقوم المؤمنين بتعليم الذين يبغون معرفة الرب. فعندما تحدث تلك الأشياء، ستختبر الكنيسة النمو الروحي، وإن صاحب ذلك زيادة في الأعداد أم لا.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ماذا يعلمنا الكتاب المقدس عن نمو الكنيسة؟