ما هي الحركة الكاريزماتية؟




السؤال: ما هي الحركة الكاريزماتية؟

الجواب:
إن الحركة الكاريزماتية هي حركة تجديد مسيحية لاطائفية، وهي من أشهر الحركات المسيحية وأسرعها إنتشاراً في العالم المسيحي اليوم. ترجع جذور هذه الحركة إلى نهضة عام 1906 تحت رعاية كنيسة الميثوديست في إرسالية شارع أزوزا في لوس أنجيلوس بكاليفورنيا. حيث إختبر الناس معمودية الروح القدس بنفس الطريقة المسجلة في أعمال الرسل الإصحاح الثاني أثناء الإحتفال بعيد الخمسين. إمتد التأثير الروحي لتكلم الناس بالألسنة ولحدوث المعجزات عبر الولايات المتحدة وهكذا بدأت الحركة الخمسينية أو الكاريزماتية.

مع بدايات السبعينات كانت الحركة قد إمتدت إلى أوروبا، وإزدادت إتساعاُ في الثمانينات حيث تطورت منها عدة طوائف جديدة. وليس من الغريب أن نرى تأثيرها في العديد من الطوائف الأخرى مثل المعمدانية، والأسقفية، واللوثرية بالإضافة إلى الكنائس اللاطائفية.

تأخذ هذه الحركة إسمها من الكلمة اليونانية charis التي تعني "نعمة" و كلمة mata التي تعني "مواهب". إذاً Charismata تعني "مواهب النعمة". وهي تؤكد على إظهارات مواهب الروح القدس كعلامة على حضور الروح القدس. هذه المواهب تعرف أيضاً بأنها المواهب الروحية الكتابية. من المواهب البارزة التكلم بألسنة والنبوة. ويؤمن الكاريزماتيين أن إظهارات الروح القدس التي أعطيت للمؤمنين في القرن الأول مازال يمكن إختبارها وممارستها اليوم.

يظل السؤال: هل الحركة الكاريزماتية كتابية؟ إن أفضل طريقة لإجابة هذا السؤال هي هكذا: نحن نعلم أنه منذ خلق الإنسان وخطة الشيطان الأساسية هي أن يضع حجاباً بين أولاد الله وكلمة الله المعصومة. بدأ هذا في جنة عدن عندما سألت الحية حواء "أحقاً قال الله...؟" (تكوين 3: 1)، وبهذا يثير الشك تجاه سلطان ومصداقية كلمة الله. ومنذ ذلك اليوم وهو مستمر في مهاجمة عصمة وكفاية الإنجيل. ودون شك نحن نعلم أن قد كثف إستراتيجيته هذه ( بطرس الأولى 5: 8).

واليوم نحن نشهد زيادة في نشاط الشيطان في المجال المعجزي. فحيث لا ينجح الشيطان في إنتزاع الإنجيل منا فهو يسعى حثيثاً لإبعادنا عن الإنجيل. وهو يعمل هذا بأن يجعل المؤمنين يركزون على إدعاءات الناس للإختبارات الفائقة للطبيعة. ونتيجة لهذا فإن من يسعون وراء إختبارات الآخرين لا يكون لديهم الوقت أو الإهتمام للبحث في كلمة الله طلباً للحق الإلهي.

لا ننكر أن الله مازال يصنع المعجزات. وبعض مما يحدث في دوائر الحركة الكاريزماتية هو عمل حقيقي للروح القدس. ولكن تبقى الحقيقة: إن جسد المسيح لا يحتاج من يدعون أنهم رسل، أو صانعي معجزات بحسب رؤيتهم الخاصة. ما تحتاجه الكنيسة هو العودة إلى كلمة الله وإعلان كل حق الله بقوة ومحبة الروح القدس.



عد إلى الصفحة الرئيسية باللغة العربية



ما هي الحركة الكاريزماتية؟